ألطيرة تشيّع جثمان مربي الأجيال درويش خطيب

*المرحوم كان أول مدير طيراوي لمدرسة الطيرة الثانوية، على مدار 15 عاما*

الطيرة- أمجد شبيطة- شيعت جماهير غفيرة من الطيرة وخارجها، صباح أمس الخميس جثمان المربي درويش خطيب (أبو المأمون)، المدير الأسبق لمدرسة الطيرة الثانوية.
ووافت المنية المربي خطيب عن عمر ناهز الرابعة والثمانين عاما، قضى جلها في حقل التربية والتعليم.
وقد ولج هذا العالم منذ العام 1939، حيث تخرج من الكلية العربية الحكومية حاملا شهادة "اجتياز التعليم العالي الفلسطيني" وعين معلما للغة الانجليزية والرياضة في الطيرة ثم انتقل الى قرية الطيبة المجاورة ومنها الى قلقيلية حتى انتهى به المطاف في العام 1948 في مدارس الطيرة، وقد تولى منذ العام 1965 وعلى مدار 15 عاما متواصلا ادارة مدرسة الطيرة الثانوية التي شهدت في تلك الآونة ذروة تطورها وأضحت منارة لطلاب العلم من كافة قرى ومدن المثلث.
هذا وعرفت عن المربي خطيب، كأول مدير لمدرسة الطيرة الثانوية من أبناء القرية ومن طلائعيي المربين في المنطقة، عرفت عنه قدراته الادارية والتربوية الفذة، وكذا توجهاته الوطنية الصادقة.

الجمعة 11/11/2005


© كافة الحقوق محفوظة للجبهة الدمقراطية للسلام والمساواة
حيفا، تلفاكس: 8536504-4-972 بريد أليكتروني : aljabha.org@gmail.com

صحيفة الاتحاد: هاتف: 8666301 - 04 | 8669483 - 04 | فاكس: 8641407 - 04 | بريد الكتروني:aletihad.44@gmail.com

* المقالات والتعليقات المنشورة في موقع الجبهة تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع