الرئاسة الفلسطينية تدعو للتصويت ضد المشروع الأميركي ضد "حماس"

رام الله - أكدت الرئاسة الفلسطينية، ضرورة التصويت ضد المشروع الأميركي الموجه ضد حركة "حماس"، والذي من المقرران يكون قدم الى مجلس الأمن الدولي مساء أمس الخميس، للتصويت عليه.
وأشارت الرئاسة إلى أنها على تواصل دائم مع المجموعة العربية والاسلامية، والعديد من الدول الصديقة، من أجل العمل على إحباط هذا القرار الأميركي.
ومن جهة أخرى، أكدت الرئاسة الفلسطينية ضرورة التصويت لصالح المشروع المنفصل المقدم من إيرلندا، الذي يؤكد المرجعيات الدولية للعمل من أجل التوصل إلى حل سياسي شامل وعادل للقضية الفلسطينية، وفق قرارات الشرعية الدولية.


التصويت معركة دبلوماسية لإدانة حماس دوليا

تعمل اسرائيل والولايات المتحدة على حسم معركة داخل الجمعية العامة للامم المتحدة لجهة تشكيل اغلبية تدين حركة حماس.
في المقابل فان السلطة الفلسطينية بقيادة السفير رياض منصور يسعى من جهته ومعه الدول العربية لإبطال القرار الذي يعتبر الاول من نوعه ضد حركة مقاومة فلسطينية كفلت لها القوانين الدولية بمقاومة الاحتلال بجميع الوسائل حتى المسلحة.
وتعمل السفيرة الامريكية في الجميعة العامة نيكي هيلي الى جانب السفير الاسرائيلي داني دنون لتأمين أغلبية الأصوات.
ولا يدعو الاقتراح فقط إلى إدانة حماس نفسها، ولكن أيضا على وجه التحديد إطلاق الصواريخ على إسرائيل بالإضافة إلى ذلك، فإن الاقتراح يطالب بالوقف الفوري لجميع أعمال العنف التي تقوم بها حماس، بما في ذلك إطلاق البالونات والسير نحو الحدود.
وزعمت المواقع العبرية انه ونتيجة للضغط الإسرائيلي والأمريكي فان معظم دول الاتحاد الأوروبي أعلنت دعمها للاقتراح.

07/12/2018


© كافة الحقوق محفوظة للجبهة الدمقراطية للسلام والمساواة
حيفا، تلفاكس: 8536504-4-972 بريد أليكتروني : aljabha.org@gmail.com

صحيفة الاتحاد: هاتف: 8666301 - 04 | 8669483 - 04 | فاكس: 8641407 - 04 | بريد الكتروني:aletihad.44@gmail.com

* المقالات والتعليقات المنشورة في موقع الجبهة تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع