اتفاق هام، يجب متابعته

الاتحاد


توصلت كل من الهستدروت والحكومة، ممثلة بوزارتي المالية والعمل، الى اتفاق أدى الى منع الاضراب الذي كان مقررا أمس، والذي كانت أعلنته الهستدروت بسبب استمرار حوادث العمل القاتلة بفعل شروط الأمان المتردية، وخصوصا في قطاع البناء، بسبب التقاعس الحكومي سواء في وضع أنظمة ملزمة أو بضآلة الرقابة الفعلية.
الاتفاقية قضت باعتماد معايير مهنية أفضل فيما يخص التجهيزات المادية في ورش البناء، وكذلك زيادة (لم تحدد بالضبط) في عدد المفتشين والمراقبين، والزام شركات المقاولات الكبرى بتعيين مسؤولي أمان بوظيفة كاملة، وكذلك تكليف مندوبين عنها كمسؤولي أمان فعليين في حالة الشركات الأصغر.
لقد اكدت كتلة الجبهة النقابية اهمية الاتفاق ولكن مع التشديد على ان الامتحان سيكون في التطبيق؛ فنحن امام حكومة غير مشهورة باحترام تعهداتها... الجبهة التي لعبت دورا كبيرا جدا في هذه القضية داخل الهستدروت وخارجها، ستقوم بدور المتابع الحثيث لتنفيذ بنود الاتفاقية، وهو ما يجدر ان تقوم به مختلف الجهات، المهنية والنقابية والاعلامية والبرلمانية.
هناك مطالب هامة لم يتم التطرق اليها في الطروحات التي جرى بحثها، ومنها اقامة سلطة أمان في اماكن العمل، على نحو مشابه لسلطة الأمان على الطرق، بحيث تكون مستقلة وغير خاضعة لقرارات متقلبة في هذه الوزارة او هذه الحكومة او تلك. أي مأسسة جهاز رسمي بصلاحيات محددة وواضحة وفعلية، لالزام جميع الجهات بالعمل على تأمين أفضل شروط الأمان للعمال، وتقليص احتمالات الحوادث باكبر قدر ممكن.


08/11/2018


© كافة الحقوق محفوظة للجبهة الدمقراطية للسلام والمساواة
حيفا، تلفاكس: 8536504-4-972 بريد أليكتروني : aljabha.org@gmail.com

صحيفة الاتحاد: هاتف: 8666301 - 04 | 8669483 - 04 | فاكس: 8641407 - 04 | بريد الكتروني:aletihad.44@gmail.com

* المقالات والتعليقات المنشورة في موقع الجبهة تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع