نسائم منعشة في قيظ الإنقسام

الاتحاد


تتواصل التصريحات والردود الايجابية المتعلقة بتقاربات مهمة تحدث على درب المصالحة الوطنية الفلسطينية. الجديد فيها هو الانتقال من الحديث العمومي والكلام المنسوج من مفردات الشعار والنصوص التي تخبئ وخزات للخصوم.. نحو تصريحات تتميز بالـ"القطران" أي بالاشارة الى خطوات فعلية محددة ومحمّلة بإمكانيات التطور.
أهم ما في المتجدد الحاصل هو الاستعداد الذي عبرت عنه قيادة حماس لحل اللجنة الادارية (شبه حكومة الظلّ!) التي تدير شؤون غزة فورا، والدخول في حوار مع حركة فتح لتمكين حكومة الوفاق الوطني من ممارسة مهامها وإجراء الانتخابات بموعد محدد متفق عليه، وكذلك عقد مؤتمر موسع للفصائل الفلسطينية في القاهرة، بهدف تشكيل حكومة وحدة وطنية تتولى مسؤولياتها تجاه الشعب الفلسطيني بالضفة الغربية وقطاع غزة والقدس.
التعقيبات من الجهتين مرحّبة وكذلك من سائر الفصائل السياسية الفلسطينية. هناك جو من التوافق يمكن اعتباره غير مسبوق نسبيًا في السنوات الأخيرة التي خيّم عليها أمران: إنقسام فلسطيني وارتياح اسرائيلي!!. ونأمل ان يتم هذه المرة التفكير فلسطينيًا بكيفية ارتقاء درجة أخرى بل درجات وبخطوات واثقة ومسؤولة وبهامات متكاتفة، وليس التدهور للوراء بمزيد من التخاصم والتلاسن! فالقضية الفلسطينية تعيش الآن في واحدة من أدق واخطر مراحلها، حيث يبدو ان واشنطن تزيد من انحيازها للاحتلال الاسرائيلي قوة وسُفورًا.. فتتبنى الادارة الأمريكية موقف صقور وغربان حكومة اليمين الرافضين حتى لمبدأ "الدولتين" المحدود النسبي، والداعين لحبس الشعب الفلسطيني المؤبد خلف أسوار "الحكم الذاتي"!
لقد قطع هذا الشعب الفلسطيني المظلوم والصامد والمناضل والمقاوم والمتفائل سنوات وعقود من التضحيات الكبيرة، وهو غير مستعد أبدًا للتقهقر الى الوراء، مهما بلغ العته في العقول الحكومية الاسرائيلية الثملة بقوّتها.. لن يقبل بأقل من كامل التحرر والاستقلال والسيادة والعودة. ومن واجب جميع القيادات الفلسطينية المضي بمزيد من الالتزام والمسؤولية والأخوّة لاستعادة الوحدة والاستعداد للآتي من التحديات. وتحية لجهود كل من يساهم في هذا الإصلاح التاريخي للوضع السياسي الفلسطيني السيء الراهن، ونخص بالذكر جمهورية مصر العربية.
الأربعاء 13/9/2017


© كافة الحقوق محفوظة للجبهة الدمقراطية للسلام والمساواة
حيفا، تلفاكس: 8536504-4-972 بريد أليكتروني : aljabha.org@gmail.com

صحيفة الاتحاد: هاتف: 8666301 - 04 | 8669483 - 04 | فاكس: 8641407 - 04 | بريد الكتروني:aletihad.44@gmail.com

* المقالات والتعليقات المنشورة في موقع الجبهة تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع