سجين وسجّان
هي.. فلسطين


هاشم ذياب


ينعي..
الجميع خبرا.
يستأنس..
بالمحن والضرّاء والعويل.
الدموع تنعي..
خائنا..
اسمه سجّان..
طريقه طويل..
يروّج النسيان.
لن يغيّب الاحساس..
بالظلم.
قبر الشهيد..
لا..
يطارح الوجود بالأغاني
*
القلب..
يماطل
يسترق الرؤيا.
السيّدات..
يتغندرن بالأمل.
فالمصوّر كالحادي..
يخاف الجديد أن يبارح.
*
أجمعُ القبل
في وكرٍ..
يتثاءب في الحج.
أجمعُ الخيال..
في جناح الفن والمعارك
اتضرّعُ للأمل..
أن يكبّل الموت.
فالحكاية..
تُبحر بمن يرويها
والنهاية..
كالقلب
خندق يأسر العينين
*
الحشر والحظ والقيظ
متاهة التحرير..
الى البداية
بين الهلاك والدعاية.
مُتَمَشْيِخينا..
وثوّار
*
البَرُّ..
مُشاع الاستعمار..
والقوّاد.
القدر يسرق ذليلا
مثل منشار الحكاية
يساوم العبيد..
على النهاية.
الشرّ..
أملى شروطه..
على اللّيل.
صبغهُ بسوادٍ..
يتسلّل خفيَة
*
الشرّ يسري شرقا.
أمريكا مربط خيالنا..
في تجارة النخبة.
الشرّ يحتلّ أمل الأرض..
الراسخ في العيون.
الشرّ يسري جنوبا.
الدين والقوانين نائمين..
على عروشهم..
التي وزّعوها..
بين الغيوم والطوائف
تجوس القبور..
في صلاة الدموع..
لِتَعيش



(حيفا – طمرة)

13/05/2017


© كافة الحقوق محفوظة للجبهة الدمقراطية للسلام والمساواة
حيفا، تلفاكس: 8536504-4-972 بريد أليكتروني : aljabha.org@gmail.com

صحيفة الاتحاد: هاتف: 8666301 - 04 | 8669483 - 04 | فاكس: 8641407 - 04 | بريد الكتروني:aletihad.44@gmail.com

* المقالات والتعليقات المنشورة في موقع الجبهة تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع