مياه الجليل تحتفي بيوم المرأة العالمي وعيد الأم



قامت شركة مياه الجليل باحياء ذكرى يوم المرأة العالمي وعيد الأم وذلك في اطار فعالياتها وأنشطتها الاجتماعية التي دأبت على تنظيمها بشكل سنوي كجزء من تقليد للشركة. كما قام أبو ريّا بتقديم عضو مجلس الإدراة الجديد للشركة، هنادي عاصلة وتمنى الجميع أن تتقلد النساء مناصب أعلى في الشركة وفي الحيز العام.
وفي كلمته رحب مصطفى أبو ريّا، مدير عام شركة مياه الجليل بالحضور وحيّا جميع النساء في العالم بمناسبة حلول يوم المرأة العالمي وأشاد بالنساء العاملات في شركة مياه الجليل ورئيسة مجلس الإدارة، المحامية بهاء عثامنة- أبو ريّا والنساء عضوات مجلس الإدراة على دورهن الفعال في تطور الشركة وتوسيع رقعة نشاطها. كما أشار أبو ريّا الى أن شركة مياه الجليل دأبت منذ تأسيسها على دعم قضايا اجتماعية ومن بينها قضية مساواة المرأة. واعتبر أبو ريّا بأن تقدم المجتمعات والشعوب مرهونٌ بتقدم المرأة، لأن المرأة هي عماد البيت وعماد المجتمع وبدونها لا يمكن للمجتمع أن ينفض عنه غبار التخلف والتأخر الاجتماعي. وأكد أبو ريّا بأن للمرأة قدرات وكفاءات إدارية وقيادية كما للرجل، إن لم تكن أفضل، ويكفي أن ننظر إلى دول اوروبية متقدمة ومتطورة لنرى أن المرأة موجودة في أهم المواقع وتقوم بدور حيوي ونهضوي في هذه الدول، ونأمل أن نحرر أنفسنا من القيود الوهمية التي تعيق تطورنا وأن تتبوأ النساء المواقع القيادية المرموقة في المستقبل.

وأما رئيسة مجلس إدراة شركة مياه الجليل، المحامية بهاء عثامنة- أبو ريّا، فقالت: "في العام الماضي تحدثت عن تاريخ يوم المرأة، اليوم سأتحدث عن شهر آذار، شهر اذار يطل علينا، فانقشعت خضرة من البساط  والوشاح البني الذي غطاها واحتضنها طوال فصل الشتاء، احتضنها ورواها كي يهيئها، خرجت هذه الخضرة مبتسمة بوجه عالٍ مرتفع يتلحف السماء ويسمع زقزقة العصافير التي طلت بألوان زاهية"

وأضافت أبو ريّا: "وإذ بالإنسانية تستيقظ وتتيقن بأن اذار  قد حلّ ، اذار المرأة، آذار الأم وآذار الأرض، وتمامًا المرأة كالأرض تحتضن وتنمي فتخرج ابنًا ثم بيتًا، مجتمعًا  فوطنًا، فكيف لها، أم الرجال والهامات، أن تكون أقل قدرًا، لن نسمح بذلك ولا بأي حالٍ من الأحوال.
واختتمت أبو ريّا كلمتها قائلة: "بهاماتٍ مرفوعة وغايات معروفة وخطى ثابتة  ورؤية كبيرة نعطي كما تعطي الأرض.
وتخلل البرنامج محاضرة شيقة لأخصائي التغذية مالك هزيمة حول التغذية السليمة ونهج الحياة الصحي والذي قدم بدوره بتقديم نصائح كثيرة حول التغذية السليمة وأهميتها على صحة الانسان وجودة حياته ودورها في المساهمة في تجنب الأمراض والوقاية منها. وتطرق السيد مالك هزيمة لتجربته الشخصية وكيف اتّبع نظام غذاء صحّي ممّا ساعده كثيرا في الشفاء والابتعاد عن أمراض عديدة، ولاقت المحاضرة اهتمام بالغ من قبل المشاركات والمشاركين.

20/03/2017


© كافة الحقوق محفوظة للجبهة الدمقراطية للسلام والمساواة
حيفا، تلفاكس: 8536504-4-972 بريد أليكتروني : aljabha.org@gmail.com

صحيفة الاتحاد: هاتف: 8666301 - 04 | 8669483 - 04 | فاكس: 8641407 - 04 | بريد الكتروني:aletihad.44@gmail.com

* المقالات والتعليقات المنشورة في موقع الجبهة تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع