أيُّها البَحْر


ابراهيم مالك



**صورة موقع في الساحل الجنوبي لمدينة حيفا عند  قرية خربة البرج الفلسطينية المهجرة  المُدَمَّرة وكانت عدسة ولدي هاني مغربي المقيم في برلين التقطت صورة ذاك الموقع حيث كان ضوء الشمس ينعكس نوره بشدة فيصبغ بلونه موج البحر ورمل الشط وكان هاني وصل إلى ذاك الموقع في 18 و 19 شباط الماضي بصحبة زميله المصور الهاوي وليد جريس خوري من حيفا ليُوَثِّق العديد من صور الذاكرة المُتَبِّقية في حيفا، مُحيطها والمُتاح رَصْدُها**


أيُّها البَحْرُ يا سِرَّ فَرَحي وَحُزْني
آتيكَ في قلَقِ طِفْل
أبْحًثُ طَيَّ مَوْجِكَ، رَمْلِكَ وصَخْرِكْ
عَنْ كُنْهِ الحَقيقَةِ فيكَ وَسِرِّ الرَّوْعة
أنتَ الْوالِدُ والْمَوْلودُ في آنْ.

أتَأمَّلُ طَويلاً حرَكَةَ موْجِكْ
وَهْوَ يَتَدافَعُ راقِصًا
كَأجْمَلَ ما تكونُ حَلَقَةُ الرَّقْصِ
تَجْري إثْرَ ذاتِها الأخرى
لِتَتَوَحَّدَ فيها بَحْثًا عن شَطِّ أمانْ.

نُطْفَةٌ مِنْكَ أنا.. أيُّها البَحْر
وَكَمْ وَدَدْتُ لَوْ أنَّني أعودُ أبْحَثُ مِنْ جديدٍ
عن لَحْظَةِ ضَوْءِ شمس،
عَلّي أدْرِكُ سِرَّ تَلَوُّنِ وتراقُصِ مَوْجِكْ
يا بَحْر ومَوْعِدَ عَوْدَةِ ناسك.

السبت 18/3/2017


© كافة الحقوق محفوظة للجبهة الدمقراطية للسلام والمساواة
حيفا، تلفاكس: 8536504-4-972 بريد أليكتروني : aljabha.org@gmail.com

صحيفة الاتحاد: هاتف: 8666301 - 04 | 8669483 - 04 | فاكس: 8641407 - 04 | بريد الكتروني:aletihad.44@gmail.com

* المقالات والتعليقات المنشورة في موقع الجبهة تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع